dimanche 27 avril 2014

لماذا أكتب؟



في نهاية هذا المقطع يقول المترجم: أترجم كل سبت لأحافظ على لياقة الحياة
جعلتني عبارته أقف مع نفسي و أتساءل:
 هل أنا أحافظ على لياقة الحياة؟
 هل أعمل على الحفاظ على توازني الداخلي؟
فقررت أن أكتب كل أحد لأحافظ على حياة القلب 

اللهم يسر

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire